كتب جهاد حمادة
في اطلالة لها عبر اثير برنامج ًالعرب في ساعهً الذي يبث عبر محطة TEN TV الذي يبث عبر اليوتيوب ، حيث قامت مقدمة البرنامج بمهاجمة حزب الله وامينه العام ، اضافة الى مهاجمة رئيس الجمهورية العربية السورية الدكتور بشار الاسد ، حيث علقت السفيرة رنا رمضان بصفتها مديرة وكالة الحدث الدولية قائلة ان الحزب وامينه العام فاوضا الارهابيين على دماء شهدا الجيش اللبناني واهاليه ، وكان الاولوية لشهدائه وشهداء الحرس الثوري الايراني ، واردفت ان النائب محمد رعد هو من قاد عملية الرفض ، وتبعه الامين العام للحزب ومعه الرئيس بشار الاسد .. ومن ضمن ردها اي السفيرة ضمن الحلقة بردها على سؤال الزميلة في البرنامج : ان الحزب ونصر الله هما من حققا النصر بتبنيه النصر لوحدهما ، ولم يقف على خاطر الاهالي ، واكملت السفيرة بالقول : الجيش هو الذي انتصر وحده .

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.


مع الاسف ان نصر الله اخذ القرار لوحده وفاوض الارهابيين ، لمصلحة اسرى وشهدا الحزب فقط ، وقام باخراج الارهابين مع امولهم البالغة 30 مليون دولار ونسائهم واطفالهم بحماية الحزب ، هذه اكبر وصمة عار عليها ، يا عيب الشوم على نصر الله والاسد هما وصمة عار عليها وعلى اللبنانيين والسوريين حسب زعمها .والمفاوضات مع الارهابيين هي وصمة عار وليست وصمة كرامة …
وهذا الفيديو لقناة TEN TV الذي اطلب فيه السفيرة في برنامج العرب في اسبوع ..

Advertisements