لا تُسبب الأمطار في لبنان فيضانات على الطرقات وتقطعها وحسب، بل إنها أيضاً تساهم في وقوع حوادث سير بفعل الانزلاقات التي تحصل.
ظهر اليوم، السبت، اجتاحت “جبّالة باطون” عدداً من السيارات على الطريق أمام قصر العدل في منطقة الجديدة، اثر انزلاقها وعدم قدرة السائق على السيطرة عليها.
وبحسب ما أفاد شهود عيان، فإنّ الآلية “كانت نازلة نزول، وصارت طالعة طلوع” بفعل دورانها.
ولحسن الحظ، لم يتسبب الحادث بوقوع إصابات بشرية بليغةـ فاقتصرت الأضرار على الماديّات.
وعليه، تتجدد الدعوة لجميع السائقين لتوخّي الحذر أثناء القيادة في هذا الطقس الماطر.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الإعلانات