التقطت كاميرا مراقبة داخل منزلٍ في الهند اللحظة المروعة التي قامت بها امرأة بضرب رضيعها.
وكان الزوج قد وضع كاميرا مراقبة داخل غرفة النوم بعدما اشتبه أنّ زوجته تقوم بضرب ابنهما. وتبيّن أنّ مخاوف الزوج كانت في مكانها إذ إنّ المرأة ضربت ابنها داخل منزلهما في مدينة بريلي.
ويُظهر الفيديو أنّ المرأة بدأت باللعب مع ابنها لكنّ اللعب تحوّل إلى عنف حين بدأت تدفعه إلى الأسفل وتضربه على مؤخرته وظهره بقوّة.
ولم يقم الطفل بأي حركة أثناء تعرّضه الضرب من والدته ما قد يشير إلى أنّه اعتاد على هذا الاعتداء المتكرّر.
وبعد مشاهدة الفيديو، قام الزوج بإبلاغ السلطات الرسميّة.
dailymail

Advertisements