دعا رجل الدين العراقي البارز السيد مقتدى الصدر الاثنين، العراقيين الى الخروج في مظاهرة ” مهيبة لإنقاذ الوطن ” من الفساد والمفسدين يوم الجمعة المقبل في ساحة التحرير وسط بغداد.

وقال الصدر ، في بيان صحفي اليوم :”يمر العراق بمنعطف خطير يستوجب منا وقفة حقيقية لإنقاذه من محنته”.

وأضاف أن “الارهاب ليس عدونا الوحيد ، لابد علينا أن نحمل الروح الوطنية لأعلى مستوياتها ولنرفع اصواتنا ومطالبنا من خلال التظاهر من اجل الاصلاح الحقيقي والفعلي “.

وأوضح أن “بقاء الفساد والمفسدين يعني تسلط الارهاب علينا حيث كان الحاضنة الاولى له وسيكون الحاضنة لاستمراره لا محال”.

وقال الصدر ” أجد لزاماً على المخلصين والمؤمنين بالقضية العراقية وبالمشروع الاصلاحي الخالص، بكل انتماءاتهم المدنية والإسلامية التعاون من أجل الخروج بنظاهرة مهيبة لإنقاذ الوطن من ألم الفساد والظلم “.

وأضاف قائلاً ” أيها الوطنيون في كل مكان هبوا في جمعتكم هذه وفي ساحتكم ساحة التحرير هبة شعب واحد دون مسميات وبدون صور لإزالة كابوس وشبح الفساد، ودعماً لجيشنا مطالبين بإقالة الفاسدين والمقصرين في كل الملفات والوزارات وجميع المناصب ، ولا تتراجعوا وكل ذلك تحت عنوان / حب الوطن/ ، وكفانا خضوعاً وعويلاً”.

Advertisements