انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة وثيقة لإحدى “مجاهدات النكاح” المنتمية لـ”داعش” تشكو فيها “كثرة جهاد النكاح” وتطلب “إحالتها على التقاعد”.حيث ورد في الوثيقة: “أنا الأخت عائشة مفتن رسول الجميلي، أتقدم بالشكوى لـ”الدولة الإسلامية” أي “داعش” بخصوص الأخ “أبو أيمن” قطاع الجولان/ الفلوجة، حيث يطلب مني ممارسة النكاح مع 10 مجاهدين يومياً”.

وأضافت “الجميلي” أن “أبو أيمن” هددها بالقتل إذا لم تستمر بعملها “الجهادي” مطالبة بـ”الإجازة” من عملها نظراً لوضعها الصحي.

الجدير بالذكر أن تنظيم “داعش” عهد إلى استقطاب النساء من جنسيات مختلفة بحجة “الجهاد” فضلاً عن السبايا، حيث انتشر في الآونة الأخير خبر مفاده بأن “الايدز ينهش داعش من الداخل” وأن مسلحي التنظيم يتعالجون في مشفى ابن سينا بالموصل بعد تفشي المرض بينهم.

المحاور

الإعلانات