قبل بدء الدورة الشهرية، تشعر النساء ببعض التغيرات والاضطرابات في أجسامهنّ. وتعتقد الكثيرات منهنّ أنّ الاضطرابات الهرمونيّة المُرتبطة بالدورة الشهرية هي السبب الرئيسي في حدوث الأعراض ما قبل الدورة الشهرية والتي تُعرف أيضاً بـ PMS.

ومن قبل، كانت أسباب حدوث هذه الأعراض غير واضحة. وتبعاً للأبحاث الحديثة، اكتُشف أنّ الأعراض تحدث نتيجة التهابٍ حادّ مُسبّب من البروتين المتفاعل ـ سي أو CRP.

وقيل في الدراسة، التي نُشرت في مجلّة Women’s Health، إنّ الـ PMS والتشنّجات في منطقة البطن والظهر والجوع المفرط والزيادة في الوزن والانتفاخ والألم في الثديين مرتبطة بالـ CPR التي ترتفع مستوياته استجابة للحالة الالتهابية.

لذا يُنصح بإستخدام الأدويّة المضادة للالتهابات لأنها أفضل طريقة لمقاومة الأعراض ما قبل الدورة الشهرية.

مصدر
*** إن المعلومات الواردة في النص تبقى غير كافية ولا يمكن الاعتماد عليها لذا لا تتردد في استشارة طبيب مختص.

Advertisements