ثأر حزب الله لبلدة القاع من تنظيم داعش الذي مارس ونفذ ضد البلدة عمليات إرهابية تفجيرية أدت لإستشهاد 6 مواطنين.

وكشف الإعلام الحربي في حزب الله، أن مسؤول العمليات العسكرية لمنطقة جرود القاع في داعش المدعو ابو خطاب، قد قتل مع مرافقيه في عملية نوعية ودقيقة نفذها مقاتلو حزب الله من خلال تنفيذ إستهداف بصاروخ موجه ومن مسافة قريبة ضرب مركزاً قيادياً في منطقة الزويتينه بجرود القاع – راس بعلبك بالبقاع الشمالي كان يتواجد فيه ابو خطاب ومرافقيه ما أسفر عن مقتلهم جميعاً.

وكان الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، قد كشف أمس أن الإنتحاريين الذي عبروا إلى القاع، قد أتوا من جرود عرسال اللبنانية المحتلة. ووفق معلومات “ليبانون ديبايت”، فقد أنطلقوا في مسيرهم نحو البلدة من تلة “الكاف” المرتبطة بجرد مراح العرب العرسالي سلكين طرقات ترابية وصولاً إلى مشاريع القاع ومن ثم البلدة.

الإعلانات